أخبار عاجلةاتصالات

استمرارًا للشراكة المتميزة بين الكيانين الكبيرين

المصرية للاتصالات تنفرد برعاية النادي الأهلي في مشاركته العالمية

 

كتب أحمد عواد 

استمرارًا للشراكة المتميزة بين عملاقي الرياضة والاتصالات، أعلنت الشركة المصرية للاتصالات اليوم عن رعايتها لفريق النادي الأهلي لكرة القدم في مشاركته العالمية، حيث تنفرد المصرية للاتصالات بهذه الرعاية لتزين علاماتها التجارية WE قميص الفريق منفردة دون رعاة آخرين، وتشمل هذه الشراكة أيضًا تقديم خدمات رقمية حصرية تطوع تكنولوجيا الاتصالات لخدمة عشاق القلعة الحمراء.

وكانت الشركة المصرية للاتصالات قد تشرفت بزيارة الكابتن محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي لمقر الشركة بالقرية الذكية حيث تمت مناقشة المشروعات المستقبلية التي تتضمنها هذه الشراكة وكان على رأسها الاتفاق على بنود الرعاية الجديدة لفريق كرة القدم بالنادي الأهلي في مشاركته العالمية.

 

تأتي هذه الخطوة في إطار التعاون المستمر بين الكيانين الكبيرين، والذي شهد على مدار العامين الماضيين الكثير من النجاحات والإنجازات، حيث قامت المصرية للاتصالات منذ انطلاق حملتها لرعاية القلعة الحمراء تحت شعار “معاك يا أهلي” بتقديم كافه أنواع الدعم والرعاية للنادي كان أبرزها افتتاح ستاد “الأهلي -وي” الذي أثبت أن هذه الرعاية قد تجاوزت حدود الرعاية التقليدية المقتصرة على الدعم المادي لتصبح شراكة استراتيجية تهدف إلى دعم كيان مصري كبير، كذلك قامت الشركة بتقديم العديد من الخدمات الرقمية وخدمات الاتصالات لأعضاء النادي في مقاره المختلفة وداخل ستاد الأهلي- وي الجديد.

 

وتعليقا على هذه الرعاية الجديدة قال المهندس عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات “فخورون برعاية كيان كبير مثل النادي الأهلي في مشاركته العالمية ودعمه في رحلته نحو تحقيق المزيد من النجاحات والبطولات” مضيفا “نهدف إلى الاستمرار في خطواتنا نحو تحقيق أحلام جماهير القلعة الحمراء وتحقيق المزيد من النجاحات المشتركة”

 

من جانبه قال الكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي “سعداء بهذه الرعاية الجديدة من المصرية للاتصالات والاستمرار في رحله الانجازات والنجاحات المشتركة” مضيفا أن “الكيانين الكبيرين يتمتعان بقيم مشتركة وقاعدة شعبية كبيرة جعلت هذه الرعاية بمثابة شراكة استراتيجية متكافئة”

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى